ألف باء الإسلام: صفحة البداية→

السيرة النبوية: *تهذيب سيرة ابن هشام

الحديث الشريف: *الألف المختارة من صحيح البخاري القرآن الكريم:  *المعجم الوجيز *التفسير الميسر

رسائل إحياء العقل المسلم

توعية

حملة اعرف دينك

تعليم

رسالة البعث رسالة الوعي رسالة العلم

رسالة الإيمان

للمبتدئين:  *ألف باء الإسلام  *تجويد القرآن *المصحف المعلم

*القرآن: من المتكلم؟ *فريضة على كل مسلم *غارة على عقل المسلم  *كيف نحيا مسلمين؟

للمثقفين: *علم نفسك الإسلام (عقيدة - أصول - عبادات - سلوك - معاملات سيرة)

القرآن معجزة الإسلام

هداية

للباحثين عن الحق

تعريف

البرهان في إعجاز القرآن: *الإعجاز البياني *السماء والأرض *علوم الحياة *متنوعات

برنامج هذا ديننا:

مختارات: *وجادلهم بالتي هي أحسن *القرآن والعلم الحديث *القرآن معجزة المعجزات

*الإسلام في سطور *لماذا نؤمن؟ *دعوة كل الأنبياء *كيف تدخل في الإسلام؟

15 16 17

نواقض الإيمان

 8 9 10 11 12 13 14

أركان الإيمان

4 5 6 7

البرهان

 العقيدة

درس 6
الإعجاز المعرفي (1)
 

تصفح

شاهد واستمع
Power Point Video
PDF للطباعة Word

   ·     يتضح صدق معارف القرآن فيما جاء به من مفاهيم وما ذكره من حقائق، وما استخدمه من عبارات تتطابق مع المعارف العلمية والتاريخية ؛ التي لم تكن معروفة أو مفهومة عند نزول القرآن ، وظلت كذلك لقرون عديدة

   ·  مما سبق به القرآن من معارف ما قرره أو أشار إليه في: ( أ ) المفاهيم الأساسية للعلم الحديث؛ كالخضوع للقوانين العلمية، ودورات الحياة، وزوجية الكائنات.    ( ب ) طبيعة الكون: لانهائيته، وصور الحياة فيه، وتطوره، واتساعه المستمر، والسفر فيه ومصاعب ذلك، ونسبية الزمن فيه، وطبيعة الشمس والقمر


شواهد الدرس في الكتاب والسنة

 المعارف القرآنية :

أ - المفاهيم الأساسية

قوانين العلم:

الآية: ]إِنَّا كُلَّ شَيْءٍ خَلَقْنَاهُ بِقَدَرٍ [ [القمر : 49]

وكذلك الآية: ]الشَّمْسُ وَالْقَمَرُ بِحُسْبَانٍ[ [الرحمن : 5]

و: ]وَالسَّمَاءَ رَفَعَهَا وَوَضَعَ الْمِيزَانَ[ [الرحمن : 7]

دورات الحياة:


الآية: ]تُولِجُ اللَّيْلَ فِي النَّهَارِ وَتُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ وَتُخْرِجُ الْحَيَّ مِنَ الْمَيِّت

ِ وَتُخْرِجُ الْمَيِّتَ مِنَ الْحَيِّ وَتَرْزُقُ من تَشَاءُ بِغَيْرِ حِسَابٍ[ [آل عمران : 27].

  زوجية الكائنات:

الآية: ]وَمِن كُلِّ شَيْءٍ خَلَقْنَا زَوْجَيْنِ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ[ [الذاريات : 49].

و : ]وَمِن كُلِّ الثَّمَرَاتِ جَعَلَ فِيهَا زَوْجَيْنٍ اثْنَيْنِ[ [الرعد : 3].

 ب - طبيعة الكون:

لانهائيته:

الآية: ]تَعْرُجُ الْمَلائِكَةُ وَالرُّوحُ إِلَيْهِ فِي يـَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ خَمْسِينَ أَلْفَ سَنَةٍ [
       [المعارج : 4].

 كائناته:

الآية: ]وَمِنْ آيَاتِهِ خَلْقُ السَّمَوَاتِ وَالأرْضِ وَمَا بَثَّ فِيهِمَا مِن دَابَّةٍ وَهُوَ عَلَى جَمْعِهِمْ إِذَا يَشَاءُ قَدِيرٌ[ [الشورى : 29].

تطور الكون:

الآية: ]أَوَلَمْ يَرَ الَّذيِنَ كَفرُوا أَنَّ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضَ كَانَتَا رَتْقًا فَفَتَقْنَاهُمَا... [        [الأنبياء:30].

و: ]ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاءِ وَهِيَ دُخَانٌ فَقَال لَهَا وَلِلأَرْضِ ائْتِيَا طَوْعًا أَوْ كَرْهًا قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِينَ[  [فصلت: 11].


 واتساعه المستمر:

الآية: ]والسَّمَاءَ بَنَيْنَاها بِأَيْدٍ وإِنَّا لَمُوسِعُونَ[ [الذاريات : 47].

 السفر في الفضاء:

الآية: ]يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ وَالإِنسِ إِنِ اسْتَطَعْتُمْ أَن  تَنفُذُوا مِنْ أَقْطَارِ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ فَانفُذُوا لاَ تَنفُذُون إِلاَّ بسُلْطَانٍ[ [الرحمن : 33].

 و مصاعب ذلك:

الآية: ]يُرْسَلُ عَلَيْكُمَا شُوَاظٌ مِّن نَّارٍ وَنُحَاسٌ فَلاَ تَنتَصِرَانِ[ [الرحمن :35].

و: ]وَأَنَّا لَمَسْنَا السَّمَاءَ فوجَدْنَاهَا مُلِئَتْ حَرَساً شَدِيداً وَشُهُبًا[ [الجن :8]

و: ]فَمَن يُرِدِ اللهُ أَن يَهْدِيَهُ يَشْرَحْ صَدْرَهُ لِلإِسْلامِ وَمَن يُرِدْ أَن يُضِلَّهُ يَجْعَلْ صَدْرَهُ ضَيِّقًا حَرَجًا كَأَنَّمَا يَصَّعَّدُ فِي السَّمَاءِ كَذَلِكَ يَجْعَلُ اللهُ الرِّجْسَ عَلَى الَّذِينَ
لاَ يُؤْمِنُونَ
[
[الأنعام : 125].

و: ]وَلَوْ فَتَحْنَا عَلَيْهِم بَابًا مِّنَ السَّمَاءِ فَظَلُّوا فِيهِ يَعْرُجُونَ* لَقَالُوا إِنَّمَا سُكِّرَتْ أَبْصَارُنَا بَلْ نَحْنُ قَوْمٌ مَّسْحُورُونَ [ [الحجر: 14،15].

 نسبية الزمن:

الآية: ]وَيَسْتَعْجِلُونَكَ بِالْعَذَابِ وَلَن يُخْلِفَ اللهُ وَعْدَهُ وإِنَّ يَوْمًا عِندَ رَبِّكَ  كَأَلْفِ سَنَةٍ مِّمَّا تَعُدُّون[ [الحج : 47].